خبر عاجل
إدارة موقع عائلة زعرب تتمنى السلامة لجميع أبنائها وتتمنى من أبناء عائلتها المحافظة على انفسهم وعدم الخروج

الإخوة الأشقاء/ جمهورية مصر العربية حفظهم الله ورعاهم 
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته …

الموضوع / مناشدة عاجلة من عائلة شعث لإبننا المريض/ محمد حسن خليل شعث
في البداية نتقدم نحن عائلة شعث بالتحية و التقدير و الإحترام لكم و نتمى أن يعم الأمن و الأمان و التقدم و الإزدهار لمصر الحبيبة قلب العروبة النابض و نرسل عاطر التحايا للقيادة المصرية ممثلة بفخامة الرئيس/ عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية و القائد الأعلى للقوات المسلحة و للجيش المصري العظيم و لشعب مصر العربي الأصيل ، و بالإشارة إلى الموضوع أعلاه , نود إعلامكم بأن إبننا المريض/ محمد حسن خليل شعث , يحمل هوية رقم (905223111) و البالغ من العمر (38) عاماً , حيث يعاني من مضاعفات خطيرة في المثانة منذ عام تقريباً , مما أدى إلى إصابته بسرطان المثانة و ذلك على إثر إصابة خطيرة في العمود الفقري أفقدته الحركة , حيث أصيب في حادث سير أثناء دخول موكب الشهيد الراحل/ ياسر عرفات “أبو عمار” رحمه الله , من مدينة خان يونس , عام 1994 , و على إثر هذه الإصابة البليغة التي أفقدته الحركة و أصبح مقعداً من ذوي الإحتياجات الخاصة منذ أكثر من عشرين عاماً , و بعد ما حدث له لم يستكين إبننا البطل و كافح و ناضل من أجل الوطن و عمل موظفاً في جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني منذ عام 1997 و كان من الموظفين المميزين رغم الإعاقة , و لديه موهبة و إحترافاً في لعبة تنس الطاولة و كرة السلة , حيث أبدع و تفوق على المستوى المحلي و شارك و مثل فلسطين دولياً في الأولومبيات و حصل على المداليات العديدة و المراكز الأولى , حصد المركز الأول لأكثر من خمس مرات في بطولات تنس الطاولة على مستوى قطاع غزة و شارك في بطولات دولية و عالمية كانت بدايتها في عام 2007 في القاهرة مروراً ببطولة دبي و الشارقة و التي حصل بها على الميدالية البرونزية و مثل فلسطين ضمن فريق فلسطين الأولومبي .
لذا نرجو من سيادتكم التدخل العاجل و المساعدة من أجل الموافقة و السماح بسفر إبننا المريض/ محمد حسن خليل شعث , و مرافق المريض / عمار حسن خليل شعث , وذلك عبر معبر رفح البري من قطاع غزة للعلاج في مركز الحسين الطبي لعلاج للسرطان في المملكة الأردنية الهاشمية ، حيث يتوفر له حجز و تغطية مالية من العائلة للعلاج و إجراء الفحوصات المطلوبة وإجراء عملية إستئصال الأورام في المثانة ، حيث أن حالته تتطلب ذلك و لا يتوفر له العلاج الكافي في مشافي القطاع نظراً لصعوبة و خطورة الوضع الصحي الذي يمر به إبننا.
كلنا أمل و ثقة بكم بالإستجابة العاجلة لمناشدتنا من أجل إبننا البطل المصاب و تحيا مصر .

عائلة شعث

تابعنا على الفيس بوك

Facebook